ما هو الريبل

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFx
    FinMaxFx

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

شرح مبسط ل ما هو ريبل Ripple

شرح مبسط ل ما هو ريبل Ripple هو ما سنقدمه لكم في هذا المقال ، فلقد نمى الريبل Ripple على نطاق واسع في السنوات القليلة الماضية وحاليا يعتبر من أهم العملات الرقمية المشفرة . على الرغم من أنه لا يزال أرخص بشكل لا يقارن من معظم العملات الرقمية ، و لا يمكننا مقارنته بالبيتكوين حيث أن الغرض منه مختلف تماما .

لقد أنشئ ريبل Ripple لدعم وتحديث النظام المصرفي التقليدي، وليس لإلغائه. حيث انها شبكة تسوية عالمية مما تجعل تحويل أي عملات سهلة للجميع في جميع أنحاء العالم. وبالتالي فهي تعمل بشكل وثيق مع البنوك، وتقدم لهم طريقة أكثر كفاءة وفعالية من حيث التكلفة .

قبل أن نوضح الصورة أكثر، علينا أن نمييز بين شبكة الريبل Ripple والعملة الخاصة بها XRP ، و أن XRP هو نوع جديد تماما من العملات الرقمية المشفرة .

إذن ما هو ريبل Ripple بالضبط

دعونا نبدأ أولا بشرح شبكة الريبل Ripple ، هذه الأخيرة يستند البروتوكول الخاص بها على تكنولوجيا تشبه البلوكشين ولكنها ليست هي نفسها تماما.

إذا أخذنا البيتكوين على سبيل المثال، فهوعملة تنتج من خلال التعدين. أما الريبل Ripple، فهو من ناحية أخرى شبكة خلفية back-end network تقوم على توافق الآراء. مع الأخد بالاعتبار أن الريبل Ripple ليس عملة وإنما مصدرا مفتوحا، تبادل عالمي، والذي يمكن للجميع الوصول إليه.

قد تم تصميم الشبكة لتحل محل سويفت أو ويسترن يونيون من خلال إيجاد أفضل طريقة لتحول أو صرف الدولار إلى اليورو الخ. كما هو معرف أن تحويل الأموال إلى الخارج يتطلب الكثير من الوقت (من 3 إلى 7 أيام ) لكن بإستعمال شبكة الريبل Ripple يمكن للمرء تحويل عملته المحلية الدولار أو اليورو… إلى العملة الخاصة بالريبل XRP التي يمكن إرسالها أو إستقبالها في 3 إلى 4 ثوان فقط.

أي إذا أردت أن ترسل الأموال إلى صديق لك في الخارج مثلا بإستعمال شبكة الريبل يمكنك تحويل عملتك المحلية إلى XRP و إرسالها إلى صديقك الذي سوف يستقبلها في أقل من 5 ثوان ويمكنه تحويل XRP إلى عملته المحلية وصرفها بكل سهولة ، هذا كله في ثوان فقط عوض 3 إلى 7 أيام التي يستغرقها تحويل الاموال بإستعمال السويفت أو ويسترن يونيون…

يرتكز الريبل Ripple على كونه “إنترنت القيمة” – وهو اعتقاد بأن التحويلات النقدية يجب أن تتحرك بأسرع ما تفعل المعلومات في العصر التكنولوجي.
من خلال توفير المعاملات الفورية تقريبا، الريبل Ripple على وشك إحداث ثورة في النظام المالي التقليدي بطريقة تختلف عن معظم العملات الرقمية المشفرة . وهي لا تقدم عملة بديلة لا مركزية يمكن استخدامها لدفع ثمن السلع، ولكنها توفر منبرا للتحويلات النقدية الحديثة.

يعمل الريبل Ripple في المقام الأول مع البنوك التي كانت بطيئة في الاستجابة للتكنولوجيا الجديدة. ولكن ليس هناك شك في أن المدفوعات العالمية في الوقت الحقيقي هي المستقبل.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFx
    FinMaxFx

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

ومع ذلك، فإن الشبكة لن تكون موجودة إذا لم تكن عملتها الخاصة XRP التي تتوسط بين العملات الأجنبية.

فما هو ال ريبل كوان XRP ؟

الآن، بعد أن فهمنا ما هي شبكة الريبل Ripple، دعونا ننتقل إلى عملتها الخاصة XRP . لتتمكن من تحويل الاموال عبر شبكة الريبل يجب دفع رسوم رمزية من XRP . هنا يجذر ذكر أن لا أحد يجمع هذه الرسوم، يتم تدمير الرموز. خلافا لغيرها من العملات ،و لا يمكن تعدين الريبل كوان XRP.

يتم إصدار الريبل كوان XRP من قبل مختبرات الريبل يمكن تبادلها ولكن لا يمكن تعدينها كال بيتكوين أو الأثير. وهناك كمية محدودة من الريبل كوان XRP تم إصدار 100 مليار في البداية، وهناك 38 مليار يتم تداولها حاليا. ولن يتم إصدار المزيد في المستقبل بسبب قيود البروتوكول..

إدن فإن الريبل كوان XRP لا يشارك الطبيعة اللامركزية مع العملات المشفرة الأخرى . مختبرات الريبل هي التي تسيطر على عدد XRP التي يتم إصدارها، ويمكنها أيضا التحكم في السعر لجعله على مستوى مقبول.

ما هي مزايا الريبل Ripple

الريبل Ripple لديها العديد من المزايا على العملات المشفرة الأخرى نذكر منها :

  1. تعمل مباشرة مع البنوك، مما يعطيها المزيد من الشرعية .
  2. يركز على القرارات التجارية الذكية من خلال إقامة علاقات مع الشركات التي تسيطر على النظام المصرفي العالمي .
  3. سعر ثابت وطويل الأجل .
  4. انها سريعة – تأكيد المعاملة يستغرق 4 ثوان فقط .
  5. يمكنها التعامل مع ما يصل إلى 1000 معاملة في الثانية الواحدة .
  6. الريبل يدعم جميع العملات و العملات المشفرة .
  7. لديها خبراء تنظيميين وقانونيين ورجال أعمال .

ما هي عيوب الريبل Ripple

النسخة الأصلية من الريبل Ripple تسمح بتحويل المدفوعات الدولية بالحد الأدنى للرسوم والسرعة القصوى. لها عيوب مثل :

  1. مختبرات ريبل لديها أصحاب ومديرين تنفيذيين مما يدفع إلى التساؤل عن طابعه اللامركزي.
  2. نظرا لطبيعة الشبكة المفتوحة، يمكن أن تكون العقد عرضة لهجوم القراصنة.
  3. انها لا تدعم المدفوعات اليومية، ومن غير المرجح أن تصبح مقبولة كدفع للسلع .
  4. ليست مجهولة anonymous كما معظم العملات المشفرة .

لماذا تستخدم البنوك ريبل Ripple

من الواضح أن الريبل Ripple يمكن أن تفيدنا جميعا – فإنه يسرع المعاملات ويوفر المال. ولكن هل تريد البنوك استخدام منصة تتعارض مع النظام الحالي ويمكن أن تقلل من الأرباح؟

حسنا … وفقا للريبل Ripple، يمكن للبنوك توفير متوسط ​​3.75 $ لكل دفعة باستخدام بروتوكولها. وإذا البنوك (وغيرها من الشركات الكبيرة) ترغب في كسب المال مع توفير المال. وعلاوة على ذلك،الريبل Ripple لا تحاول تدمير النظام المالي القائم ولكن لتحسينه.

الجميع يستفيد من التنفيذ السريع للريبل Ripple فيمكن للعملاء التمتع بتحويل الأموال في وقت سريع، ونقل الأموال بأقل كلفة، والبنوك والحفاظ على الملايين من المعاملات في السنة.

على عكس أي عملة مشفرة أخرى التي لديها موقف سلبي تجاه النظام المالي، على الأقل، يتم تشغيل الريبل Ripple من قبل الناس مع رؤية وخطة. و هذا ما يجعل البنوك تثق في الريبل Ripple .

حاليا، عدد قليل من البنوك قد دعمت بالفعل الريبل ، بما في ذلك Santander ،Axis Bank KUBS, UniCredit وغيرها الكثير.

في الأخير أتمنى أن تكون هدة المقالة قد ساعدكم على فهم ما هو الريبل Ripple ، هنا الجزء التاني عن كيفية شراء ريبل Ripple و تداول XRP والاستثمار فيه.

ما هو الريبل

تعد العملة الرقمية الريبل من أهم و أشهر العملات الرقمية الحالية علي مستوى العالم، فقد قامت شركة تدعى ” أوبن كوين” برئاسة المؤسس الشريك “كريس لارسن” بإنتاج تلك العملة الرقمية في عام 2020، وقامت بتجميع عدد كبير من التمويلات من بعض المستثمرين الكبار وبعض الشركات العالمية؛ حيث أوضح “كريس لارسن” أن هذه الشركة المركزية تقوم بخدمة مصالح المستخدمين بشأن العملة و أن الشركة في طريقها للحصول على 25 بالمئة من جميع الكميات التي توجد بمواقع الصرافة والتوزيع البديل للعملات.

وسنتعرف اليوم بشكل مفصل عن تلك العملة وأهميتها وكيفية الاستفادة منها وتعدينها وكذلك استخراج محفظتها، وكيف يمكنك شرائها؟

ما هي عملة الريبل – Ripple ؟

شعار عملة الريبل هو (XRP) وهو نظام مدفوعات مفتوح المصدر، وهو تمكين الناس من التحرر من قيود الشبكات المالية، أي بطاقات الائتمان والبنوك وباي بال وغيرها من المؤسسات التي تقيد الوصول للأموال بدفع الرسوم، بالإضافة إلى رسوم تبادل العملات والتأخيرات.

ماذا تقدم الشبكة ؟

وفقًا للشركة القائمة على عملة الريبل، فإن هذه العملة الرقمية تستهدف الحفاظ على تدفق المال بحرية، وبناء عملة رقمية لامركزية على النهج الذي وضعته عملة البيتكوين، والقيام بهذا من أجل المال كما فعل ظهور الإنترنت بجميع أشكال المعلومات من قبل.

وقال رئيس المحللين لعملة ريبل الرقمية، ديفيد شوارتز:

إن أنظمة الدفع اليوم هي بمثابة ما كان عليه البريد الإلكتروني في أوائل الثمانينيات، فقد قام كل مزود ببناء نظامه الخاص لعملائه، لأنه في حال استخدم الناس أنظمة مختلفة سوف يكون بإمكانهم التفاعل بسهولة مع بعضهم البعض. لذلك تم تصميم شبكة العملة لتربط أنظمة الدفع المختلفة مع بعضها بعضًا.

ويتوقع شوارتز أيضا احتمال رؤية “الشركات الكبيرة تفقد سيطرتها على تدفق أموال من الناس الآخرين مثلما فقدوا السيطرة على تدفق المعلومات بعد ظهور الإنترنت”.

فريق العمل

إن شركة OpenCoin هي الشركة التي قامت ببناء بروتوكول عملة الريبل، والتي تمت مشاركتها من قبل الرئيس التنفيذي Chris Larsen والرئيس التقني Jed McCaleb. حيث إن الرئيس التقني يملك خبرة كبيرة في العملة الرقمية، وقد أتى من شركة Mt. Gox التي تستحوذ حاليًا على غالبية صفقات البيتكوين في العالم. بينما كان لارسن مشاركًا في وقت سابق في تأسيس وقيادة شركة E-LOAN المالية عبر الإنترنت. أما بالنسبة للمطورين الآخرين في فريق عمل الريبل، فهم أيضًا يملكون خلفية كبيرة فيما يخص البيتكوين والعملات الرقمية الأخرى.

هل عملة الريبل مشابهة لعملة البيتكوين؟

من عدة نواح نعم. فعملة الريبل “XRP” مشابهة لعملة البيتكوين، من ناحية الشكل الرقمي للعملة القائم على أساس الصيغ الرياضية، ولها عدد محدود من القطع مما يجعلها في نهاية المطاف قابلة للتعدين. كما يمكن تحويل كلا النوعين من العملة من حساب إلى حساب (الند للند، أو P2P) دون الحاجة إلى تدخل أي طرف ثالث. بالإضافة إلى أن كلا العملتين تقوم بتوفير الأمن الرقمي للحماية من إمكانية تزوير العملات.

التنافس بين الريبل والبيتكوين

يعتبر موقع العملة مكملًا لعملة البيتكوين، بدلًا من منافس لها. ففي الواقع، يحتوي الموقع على صفحة مهداة من الريبل إلى أصحاب البيتكوين. فقد تم تصميم شبكة الريبل للسماح بالنقل السلس لأي شكل من أشكال العملة، سواء الدولار، أو اليورو، أو الجنيه الإسترليني، أو الين أو البيتكوين.

بالإضافة إلى إعطاء البيتكوين المزيد من الطرق للتواصل مع أولئك الذين يستخدمون أشكالًا أخرى من العملة، فإن الريبل تعطي وعودًا بتسريع المعاملات وزيادة الاستقرار. وكشبكة موزعة، فإن الريبل لا تعتمد على شركة واحدة لإدارة وتأمين قاعدة بيانات المعاملات. ونتيجة لذلك، لا يوجد انتظار على تأكيدات الكتلة، بحيث يمكن أن تمر تأكيدات المعاملات بسرعة عبر الشبكة. بالإضافة إلى ميزة أخرى لاستخدام الند للند هو عدم وجود “الهدف المركزي أو نقطة الفشل في النظام”.

كم سيكون عدد عملة الريبل؟

تخطط الشركة لإنشاء 100 مليار من عملة الريبل في نهاية المطاف. ومن المقرر أن يتم الإفراج عن نصفها للتداول، في حين تخطط الشركة للاحتفاظ بالنصف الآخر.

رسوم العملة

لا تقوم الريبل بجمع رسوم المعاملات بالطريقة نفسها التي يقوم بها كل من باي بال والبنوك وبطاقات الائتمان. ومع ذلك، فإنه يتم اقتطاع جزء صغير جدًا من كل عملة ريبل (ما يعادل

1/1000 من السنت) من كل معاملة. والهدف من هذا الاقتطاع هو حماية النظام من محاولة قيام أي فرد من الأفراد بوضع الملايين من المعاملات في آن واحد.

قيمة العملة

لم تحظى الشركة ومقرها سان فرانسيسكو بأفضل بداية لعام 2020. حيث عانت عملتها (XRP) من انحدار هبوطي منذ الأسبوع الأول من شهر يناير وفقدت ما يقارب 70٪ من قيمتها. ومع ذلك، يمكن أن تكون الأمور على وشك أن تتحسن بشأن الشركة حيث قامت الآن “Western Union” باختبار تكنولوجيا التحويلات الخاصة بالريبل.

وتزداد قائمة البنوك والمؤسسات المالية التي تستخدم وتختبر منتجات الريبل كل أسبوع.

وكان يتم تداول العملة في حوالي 115 لكل 1 دولار أمريكي في 17 مايو 2020. وفي أوائل أبريل، كان السعر حوالي 1000 لكل 1 دولار، وبالتالي فإن قيمة العملة تكتسب المزيد من التقدير.

مسيرة الريبل في مارس 2020

وبحسب موقع coinmarketcap، فإن سعر الريبل وصل إلى 0.682204 دولار، حتى وقت كتابة المقال، وهو مايعادل 0.00008202 بيتكوين، أما عن قيمتها السوقية فبلغت 1.127 مليار دولار، وهو مايوازي 135.565 بيتكوين.

ماهي الشراكات التي عقدتها الريبل مؤخرًا؟

عقدت أحد أكبر شركات نقل الأموال وفوركس في الشرق الأوسط اتفاقاً مع شركة التكنولوجيا المالية العملاقة “الريبل”، لتمكين المدفوعات الفورية الدولية عن طريق استخدام بلوكشين الريبل. ومع وجودها في أكثر من 31 بلداً، تعد منصة الإمارات العربية المتحدة إحدى أكبر مشغلي التحويلات الدولية في المنطقة، كما وقد أصبحت أحدث مزود لحلول المدفوعات مع شريكتها الريبل التي تتخذ من سان فرانسيسكو مقراً لها .

وعقدت ايضا شراكة مع بعض أكبر مقدمي خدمات التحويلات مثل MoneyGram لمعالجة المدفوعات الدولية على شبكة البلوكشين. فإذا ما استطاعت الريبل انشاء نظام داعم ومجتمع مكون من مقدمي خدمات التحويلات في جميع المناطق الرئيسية مثل الولايات المتحدة والأسواق الناشئة، سيكون بإمكان الأفراد إرسال واستلام المدفوعات الصغيرة والكبيرة عبر بلوكشين الريبل بتكاليف قليلة. ويكمن الحل ببناء اتصال بين مقدمي خدمات التحويلات لضمان وجود اللامركزية ومنصة الند للند والتي ستمكن المؤسسات من أن ترسل و تتلقى الأموال من بعضها البعض.

وقد ضمت RippleNet بالفعل مقدمي لخدمات التحويلات على نطاق واسع في سنغافورة والصين ودول اخرى في آسيا. حيث تعالج InstaReM وحدها أكثر من 500 ألف عملية تحويل من قبل المستهلكين في أكثر من 60 بلد بما في ذلك استراليا وكندا وهونغ كونغ وسنغافورة والهند. ويعتبر 2020 عاماً هاماً للريبل، فهي الفترة التي سيتعين عليها أن تبرر الشراكات التي أنشئتها في عام 2020 من خلال زيادة حجم التداولات اليومية ونشاط المستخدمين. ففي عام 2020، تعرضت الريبل لحملة انتقادات بسبب قلة أحجام التداولات من قبل البنوك التي لديها شراكة مع الريبل لمعالجة التداولات التجارية.

شكر خاص من إدارة موقع “s BitcoinNew لـ “ Crypto Middle East ” على الفيديو أدناه عن عملة الريبل

تابعنا عبر تيليغرام : @bitcoinnews_ae

ما هو الاثيريوم

الإيثريوم (الإيثر) .. عملة من ضمن أفضل عشر عملات رقمية موجودة في سوق الكريبتو، ازدهرت بشكل ملحوظ في الأونة الأخيرة، وتمكنت من المنافسة مع البيتكوين على صدارة ترتيب العملات الإلكترونية، لكن حتى هذه اللحظة مازالت في المركز الثاني لها.

الإيثريوم هو نظام من أنظمة العقود الذكية والتي تختلف عن العقود التقليدية في إنها بدون وسيط، وخلال درسنا هذا سنحاول أن نشرح كل مايدور حول الإيثريوم، من حيث معناها سعرها الحالي، حجم تداولها، والمنافسين لها في السوق.

ماهو الإيثريوم؟

يعتبر الإيثريوم بأنه نظام لامركزي، يمكن أن يشبه حاسب آلي ضخم عملاق يعمل باستمرار دون توقف، لايمكن لأي شخص الدخول إليه لما يحمله من نظام مراقبة قوي جدًا وصارم، فهو عبارة عن مجرد أجهزة مرتبطة ببعضها البعض من خلال هذا النظام الذكي ليتكون نظام الإيثريوم، وذلك يتم من خلال مجموعة من التطيبقات التي تقوم بتنفيذ عدد من الأوامر حسب مايطلق عليه العقد الذكي.

ويمثل الإيثريوم نتاج تعاون حوالي 500 شركة عاملة في مجالات مختلفة بالتكنولوجيا، اجتمعوا معًا لمناقشة ترسيخ القوة وتوحديها في تطوير شبكة الإيثريوم، فالإيثريوم ليس عملة بل هو نظام، أما العملة الرقمية الخاصة به هي “الإيثير”، وتعد العملة منصة عامة مفتوحة المصدر تعتمد على سلسلة الكتل “البلوكشين”، وتقوم بوظيفة بالعقد الذكي التي تسهل إبرام عقد على الإنترنت يحاكي العقود التقليدية في الحقيقة، مع توفير عنصر الأمن والثقة.

بداية الإيثريوم

بنهاية عام 2020، اقترح المبرمج فيتاليك بوتيرين، نظام إلكتروني يدعى بالإيثريوم، وعملة رقمية تحت اسم “الإيثير”، وتم تمويل وتطوير العملة بواسطة الجماهير عبر الإنترنت في منتصف 2020.

بدأت المنصة في العمل في 30 يوليو 2020، وحاول المطورون دائمًا في البحث عن طريقة للتميز بين الإيثريوم والبيتكوين، وقاموا بجعل العملة حصرية مع خصائص تبرزها في السوق.

تسهل إيثيريوم إنشاء العقود الذكية، وهو كود يطبق نفسه بنفسه ويستطيع المطورون استخدامه في نطاق واسع من التطبيقات.

يعتبر المشروع من أنجح المشاريع ذات التمويل الجماعي، فالفريق نجح في جمع أكثر من 18 مليون دولار، وصدرت منصة العقود الذكية المستمرة في التطوير حتى وقتنا هذا، لتصبح نظام كامل من مئات المطورين، كما إنها لفتت انتباه العديد من الشركات العملاقة أمثال مايكروسوفت وIBM.

يدير أموال حملة التمويل الجماعي الـ 18 مليون دولار وعملية تمويل المشروع مؤسسة إيثيريوم، وهي هيئة غير هادفة للربح مقرها سويسرا.

طريقة عمل الإيثريوم

كما ذكرنا في السابق أن الإيثريوم هو نظام لامركزي قائم على قاعدة بيانات وهي البلوكشين، وهو أيضًا عبارة عن عدة حواسيب متصلة بعضها البعض حول العالم، مستخدمة بعض التطبيقات التي يتم من خلالها تنفيذ أوامر كثيرة عليها وفق العقود الذكية، وهي عبارة عن بروتوكولات معلوماتية تحاكي إبرام العقود التقليدية حيث تتطلب شروط ومتطلبات لتنفيذيها دون الحاجة إلى سلطة أو جهة معينة تتحكم في عملياتها.

يتم هذا عن طريق خوارزميات معقدة وصعبة جدًا تضمن الأمان وعدم التلاعب بها، إلا أنه رغم هذا كله فقد تعرضت خلال الأشهر الماضية لعمليات اختراق على أساسها تمت سرقة 50 مليون دولار أمريكي، ما أدى إلى تراجع قيمتها بنسبة 30% قبل أن يتم تعديل المنصة وتعزيز حمايتها مجددًا.

عملة الإيثير

كل مبرمج يعمل في نظام الإيثيريوم، له قوة داعمة ذات قيمة تساعده في إنشاء العقد الذكي، فهي قيمة نقدية يقدمها المبرمج للعملاء المتواجدين على الشبكة، والنذين يستعملون حواسبهم الشخصية لإبرام العقود الذكية وتوقيع العقد والتأكد كم سلامته، هذه العملية هي عبارة عن فك شفرات على نظام البلوكشين مثلما يحدث مع البيتكوين.

ومن هذا المنطلق ظهرت عملة الإيثير الرقمية ورمزها ETH، لتحتل المرتبة الثانية من حيث القوة والقيمة السوقية بعد البيتكوين.

البيتكوين والإيثير

يحاول باستمرار مطورون الإيثريوم بالظهور بشكل متفرد في سوق العملات الرقمية، فهم يخططوا ليصبحوا رقم واحد في العملات الرقمية، ماجعل خلق جو من التنافس الشريف بين العملتين، وجعل هذا وجود اختلافات بين العملتين ومنهم:

  • الاختلاف في القدرة والهدف.
  • البيتكوين توفر تطبيقًا واحدًا من تكنولوجيا البلوكشين، من خلاله يتم دفع قيمة البيتكوين عبر الإنترنت، على عكس الإيثريوم التي تركز تقنيتها على تشغيل رمز البرمجة من أي تطبيق لامركزي.
  • البيتكوين علمة محدودة بمعني أنه بعد استخراج 21 مليون بيتكوين في عام 2040 لن يتم استخراج أي عملة جديدة من البيتكوين، على عكس الإيثير التي لاحد لها، فالمعروض منها يتأثر بصناع العملة نفسها.
  • الإيثريوم تعد أسرع من البيتكوين، ففي البيتكوين تحتاج حوالي 10 دقائق لإتمام المعاملة، أما في حالة الإيثريوم فلن يستغرق الأمر أكثر من 15 ثانية تقريبًا.
  • ظهر البيتكوين لغرض واحد هو العملة الرقمية، بينما الإيثير نشأ ليعمل بمثابة عملة لمنصة الإيثيريوم.

الاعترافات الدولية بالإيثريوم

يتميز نظام الإيثريوم بأنه معترف به من العديد من الجهات العالمية، منها مايكروسوفت، إنتل، بنك جي بي مورجان، وكذلك توجد أكثر من 86 مؤسسة مالية اقتصادية كبرى على مستوى العالم تعترف بنظام الإيثريوم.

وعقدت العديد من الشركات تفاهمات وشراكة مع مجموعة Enterprise Ethereum Alliance، والذي يعد دليل كبير على الاعتراف بنظام الإيثريوم وكذلك بعملة الإيثير.

سعر عملة الإيثير

وصل سعر الإيثير الواحد إلى 534.75 دولار، وذلك حسبما يشير موقع coinmarketcap، وهذا يعادل 0.06274630 بيتكوين.

الإيثريوم في مارس 2020

أما عن القيمة السوقية للعملة فبلغت 52.567 مليار دولار، وهو مايوازي 6,168,184، وهي تعتبر قيمة سوقية كبيرة، فالعملة تقع في الترتيب الثاني وسط العملات الرقمية، وتأتي مباشرة بعد البيتكوين.

منافس عملة الإيثير

يعتبر الريبل هو أشد المنافسين لعملة الإيثير، حيث أن الريبل يقع في المركز الثالث من حيث ترتيب القيمة السوقية للعملات الرقمية، ويرغب الإيثير في أن يزاحم الصدارة مع عملة البيتكوين “العملة الأم في سوق العملات الرقمية”، من خلال إضافة العديد من المزايا الخاصة بالعملة، إلا أنه مازال في المركز الثاني حتى الآن خلف البيتكوين.

خلقت الإيثير مركزًا طيبًا لها لدى المستثمرين، بعد تقديم العديد من المميزات لديها سواء في التداول من خلالها أو استخدامها في طرق الدفع المختلفة، ما جعلها تصل إلى المركز الثاني، والتي ترغب حاليًا بالطبع للوصول إلى المركز الأول في هذا السوق، وهذا لن يأتي إلا من خلال العمل الجاد الشاق على هذه العملة، أو في حالة وقوع عملة البيتكوين وانهيارها، وهذا يعتبر أمر صعب.

شكر خاص من إدارة موقع “BitcoinNews” لـ “Crypto Middle East” على الفيديو أدناه عن الإيثريوم

تابعنا عبر تيليغرام : @bitcoinnews_ae

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFx
    FinMaxFx

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

كيف تجني المال في التداول؟
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: