الموافقة على مشروع قانون لإنهاء الإغلاق الجزئي للحكومة الأمريكية

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFx
    FinMaxFx

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

ماذا يعني الإغلاق الجزئي للحكومة الأمريكية؟

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

كتبت- هدى الشيمي:

أغلقت إدارات فيدرالية في الولايات المتحدة، في وقت مبكر من السبت، بعد إرجاء الكونجرس مداولاته بشأن مشروع قانون الاتفاق وتلبية طلب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتخصيص 5 مليارات دولار لبناء جدار على الحدود الفاصل بين الولايات المتحدة والمكسيك، والذي تعهد ببنائه خلال حملته الانتخابية.

ويعد هذا الإغلاق الجزئي الثالث من نوعه خلال العام 2020، حيث أغلقت الحكومة في 20 و21 و22 من يناير وفي الـ9 من فبراير وأخيرا في الـ22 من الشهر الجاري، في حدث هو الأول من نوعه تغلق فيه الحكومة لثلاث مرات بالعام ذاته منذ 40 عاما وبالتحديد منذ العام 1977.

وقال ترامب في مقطع فيديو، علق فيه على الأمر، إنه سيكون هناك إغلاق ولا يمكننا القيام بأي أمر للحيلولة دون ذلك، لأننا نريد من الديمقراطيين إعطائنا أصواتهم.

يترتب على الاغلاق الجزئي للحكومة توقف عمليات العديد من الوكالات الأساسية على الرغم من المفاوضات التي استمرت في مبنى الكونجرس بين مسؤولي البيت الأبيض وقادة الكتل البرلمانية.

ولم يتّضح بعد إلى متى سيستمر هذا الإغلاق لكنّ المؤشّرات بدت غير مطمئنة الجمعة، ما ينذر باحتمال أن يمضي الأمريكيون عطلتي الميلاد ورأس السنة محرومين من خدمات حكومية رئيسية.

وقد حصلت العديد من الوكالات الحكومية على التمويل بالفعل، بما في ذلك وزارة الدفاع (البنتاجون) وإدارات شؤون المحاربين القدامى والصحة والخدمات الإنسانية، وسيواصلون عملهم كالمعتاد، بغض النظر عما إذا كان الرئيس والكونجرس سيتوصلان إلى اتفاق هذا الأسبوع أم لا.

كان المشرعون الأمريكيون قد وافقوا بالفعل على حوالي 75 % من الانفاق التقديري للسنة المالية، التي بدأت في مطلع أكتوبر الماضي، ووقع عليها ترامب، مع ذلك، من الممكن أن يؤثر النزاع على تسع من بين 15 إدارة بالإضافة إلى عشرات الوكالات، من ضمنها وزارة الأمن الوطني والنقل، والداخلية، والخارجية، والزراعة، والعدل، بالإضافة إلى المتنزهات الوطنية والغابات، و يجعل 800 ألف موظف فيدرالي عاطلين عن العمل، كما يضطر بعضهم إلى العمل دون تقاضي رواتب، حسبما نقلت وكالة أسوشيتيد برس الإخبارية.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFx
    FinMaxFx

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

عمل بدون أجر

لن يؤثر الإغلاق الجزئي للحكومة على وضع القوات التي ستبقى في مواقعها وتؤدي مهامها بشكل طبيعي، كما يحصل الأطباء والمستشفيات على تعويضات، كذلك لن يتوقف عمل الوكالات الحكومية الأمريكية الأساسية مثل مكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي)، وحرس الحدود وخفر السواحل، وموظفي الجمارك والحدود لكن مئات الآلاف من الموظفين الفيدراليين سيجبرون على ترك أعمالهم، وفقًا للوكالة.

ونقلت الوكالة عن تقرير الديمقراطيين في لجنة المخصصات في مجلس الشيوخ، أن أكثر من 420 ألف موظف فيدرالي لن يتوقفوا عن العمل ولكنهم لن يتقاضوا رواتبهم أثناء الاغلاق الجزئي للحكومة، ومن بينهم 41 ألف من موظفي إنفاذ القانون و150 ألف من العاملين في الأمن الداخلي، علاوة على 54 ألف من موظفي الجمارك وحماية الحدود، و42 ألف من خفر السواحل.

ولن يتوقف عن العمل 5000 من رجال الإطفاء العاملين في قطاع الغابات، و3600 من موظفي دائرة الأرصاد الجوية الوطنية، مع احتمالات حصولهم على أجرهم بعد إعادة فتح الحكومة.

علاوة على ذلك، تقول الوكالة الإخبارية إن أكثر من 380 ألف موظف سيحصلون على إجازات، من بينهم جميع موظفي وكالة ناسا، والعاملين في الإسكان والتطوير الحضاري، ووزارة التجارة، بالإضافة إلى 16 ألف موظف في المتنزهات القومية التي سيتم إغلاق العديد منها.

أجور بأثر رجعي

لن يتوقف عمل الموظفين الفيدراليين ولن يحصلوا على رواتب خلال الإغلاق الجزئي للحكومة، ولكن في نهاية الأمر سيحصلون على رواتبهم بأثر رجعي، حتى إذا صدرت قرارات ببقائهم في المنزل حتى انتهاء الأزمة.

في الوقت نفسه ستصبح الطرقات والشوارع المزدحمة أكثر هدوءًا.

صراع قديم

على مدار السنوات الماضية أدت تقول الوكالة إنه في المعركة السياسية التي وقعت بين عامي 1995 و1996، تغلب الرئيس الديمقراطي بيل كلينتون على رئيس النواب نيوت جينجريتش وفريقه من المحافظين الذين خفضوا الميزانية، وكانوا عازمين على استخدام اغلاقة الحكومة لاجبار الرئيس الأمريكي، وقتذاك، على توقيع على اتفاقية ميزانية متوازنة.

وفي عام 2020، اُغلقت وكالات حكومية بعد فشل الكونجرس في التوصل إلى حل وسط بشأن مشروع قانون لتمويل الأنشطة الحكومية، وحاول الجمهوريون تمويل الحكومة تدريجيًا، ولكن جهودهم تعثرت، وفي النهاية تراجعوا ووافقوا على إجراء جولة جديدة من المحادثات مع بول ريان ويز، والذي كان رئيس لجنة الميزانية في مجلس النواب.

ترامب مستعد لاستمرار إغلاق المؤسسات الحكومية الأمريكية لسنوات

شارك هذه الصفحة عبر

هذه روابط خارجية وستفتح في نافذة جديدة

هذه روابط خارجية وستفتح في نافذة جديدة

أغلق نافذة المشاركة

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد لحالة استمرار الإغلاق الجزئي للحكومة الأمريكية، الذي دخل الآن أسبوعه الثالث، لسنوات.

وأشار ترامب أيضا بعد لقائه مسؤولين قياديين في الحزب الديمقراطي، إلى أنه قد يعلن حالة الطوارئ لتجاوز شرط موافقة الكونغرس وبناء الجدار على الحدود مع المكسيك.

وشدد ترامب على أنه لن يوقع على مشروع أي قانون من دون تمويل الجدار، الذي يعارضه الديمقراطيون بشدة.

ولم يتسلم نحو 800 ألف من العاملين في المؤسسات الفيدرالية الأمريكية أجورهم منذ 22 ديسمبر /كانون الأول.

وكان الرئيس الجمهوري أعطى انطباعا ايجابيا بشكل أولي عن لقاء الجمعة مع القادة الديمقراطيين في البيت الأبيض واصفا إياه بأنه “مثمر جدا”.

لكنه أقر لاحقا في رد على سؤال صحفي بأنه قد هدد بإبقاء المؤسسات الفيدرالية مغلقة لسنوات إذا كان ذلك ضروريا.

وقال ترامب “لقد قلت ذلك فعلا، بالتأكيد قلت ذلك. ولا اعتقد أن ذلك سيحدث لكنني مستعد”.

وأضاف “أنا فخور بفعل ما أفعله. ولا أسمي ذلك إغلاقا بل أسميه فعل ما يجب فعله من أجل مصلحة البلاد وسلامتها”.

وعندما سُئل عما إذا كان ينظر في استخدام سلطاته الرئاسية في حالة الطوارئ كي يتجنب شرط موافقة الكونغرس على التمويل، أجاب ترامب أنه فكر بذلك.

وقال “ربما أفعل ذلك. قد ندعو إلى حالة طوارئ وطنية، ونبنيه (الجدار) بسرعة،وهذه طريقة أخرى لعمله”.

ووصفت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، اجتماع الجمعة بأنه كان “خلافيا”.

وقال تشاك شومر، زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ للصحفيين “قلنا للرئيس إننا نُريد فتح (المؤسسات) الحكومية، لكنه قاوم ذلك”.

وأضاف “في الواقع، لقد قال إنه سيُبقي الحكومة مغلقة لفترة طويلة جدا. لأشهر وربما سنوات”.

وقد جرى اجتماع آخر في البيت الأبيض مع قيادات من الحزب الديمقراطي في وقت سابق هذا الأسبوع لمناقشة الإغلاق الحكومي.

ويقول انتوني زاكر مراسل بي بي سي في واشنطن إن ترامب يقول إنه يمكنه إعلان حالة “طوارئ وطنية” لبناء الجدار الذي وعد به على امتداد الحدود مع المكسيك من دون أخذ موافقة الكونغرس. وفي هذه الحالة، سيكون السؤال لماذا لا يمضي ترامب قدما في فعل ذلك؟

ويضيف: لماذا إذن وضع الموظفين الفيدراليين تحت عبء تأخر أجورهم؟ ولماذا جعل الوكالات الحكومية الرئيسة تتعطل. وبضمنها وزارة الأمن الداخلي، إذا كان قادرا على تجاوز اعتراض الديمقراطيين بإشارة من إصبعه الرئاسي؟.

ماهي خلفية الخلاف؟

لقد مرر الديمقراطيون، الذين لديهم أغلبية في مجلس النواب، الخميس مشروع قانون الميزانية من أجل إعادة فتح المؤسسات الحكومية، وبضمنها 1.3 مليار دولار لتمويل أمن الحدود حتى الثامن من فبراير/شباط .

بيد أن التشريع لن يكون نافذا ما لم يقره مجلس الشيوخ الذي يسيطر عليه الجمهوريون، والذين قال زعيمهم، ميتش ماكونيل، إن حزبه لن يدعم أي إجراءات لا تحظى بدعم الرئيس.

وفي مؤتمر صحفي الجمعة، قال ترامب إنه قد ينظر في دعوة طاقمه الوزاري لرفض زيادة الـ 10 آلاف دولار للمسؤولين الحكوميين التي من المقرر أن تطبق قريبا لأن تجميد الأجور قد انتهى مفعوله كنتيجة غير مباشرة لعملية الإغلاق الحكومي.

وقد بدأ الفشل المالي عندما لم يتمكن الكونغرس والرئيس ترامب من التوصل إلى اتفاق بشأن مشروع قانون الميزانية في ديسمبر/كانون الأول.

وقد مرر الجمهوريون مشروع تمويل أولي بقيمة 5 مليارات لبناء الجدار، عندما كانت لهم الأغلبية في مجلس النواب، لكنهم لم يحصلوا على ال 60 صوتا من بين مئة صوت في مجلس الشيوخ اللازمة لإقراره.

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

النواب الأمريكي يوافق على مشروع قانون لإنهاء الإغلاق الجزئي للحكومة

انضم مجلس النواب الأمريكي إلى مجلس الشيوخ في الموافقة على مشروع قانون لإنهاء الإغلاق الجزئي للحكومة من خلال توفير تمويل مؤقت للوكالات الاتحادية ولكنه رفض منح الرئيس دونالد ترامب المبلغ الذي طلبه لتمويل بناء جدار على الحدود الأمريكية المكسيكية وهو 5.7 مليار دولار.

وذكرت قناة “الحرة” الأمريكية اليوم (السبت) أن مجلس النواب وافق بالإجماع على تمويل سلسلة من الوكالات الاتحادية حتى الخامس عشر من فبراير، وأعطى الكونجرس وترامب ثلاثة أسابيع للتفاوض على اتفاق بشأن أمن الحدود.

ومن المتوقع أن يوقع ترامب على مشروع القانون ليصبح قانونا على الفور.وكان الرئيس الأمريكي قد هدد بأنه سيعلن حالة الطوارئ في البلاد إذا لم يتوصل في نهاية الأمر لاتفاق مع الديمقراطيين بشأن أمن الحدود.

وقال ترامب -للصحفيين خلال إحدى المناسبات المتعلقة بالهجرة في البيت الأبيض- “أعتقد أن لدينا فرصة جيدة..سنعمل مع الديمقراطيين ونتفاوض معهم وإذا لم نستطع أن نفعل ذلك سنعلن الطوارئ .. حالة طوارئ عامة”.
وقد يسمح إعلان الطوارئ لترامب بتجنب الكونجرس وتحويل أموال لبناء الجدار من مبالغ خصصها الكونجرس لأغراض أخرى.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFx
    FinMaxFx

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

كيف تجني المال في التداول؟
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: